منتديات ابوحجر الشامله

اهلا ومرحبا بك عزيزي الزائر,,,
التسجيل مجاني,,
او سجل دخوللك ,,
ونتمني لكم قضاء امتع الاوقات....
مع تحيات الاداره,,,



    التجار ضحكوا علي الوزير !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    شاطر
    avatar
    Admin
    صاحب اللليله دي كلها
    صاحب اللليله دي كلها

    ذكر عدد الرسائل : 349

    المكان : في منتدي ابوحجر
    تاريخ التسجيل : 30/07/2007

    GMT + 3 Hours التجار ضحكوا علي الوزير !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    مُساهمة من طرف Admin في السبت 08 سبتمبر 2007, 8:41 pm

    06/09/2007










    «الحكومة قادرة على ضبط الأسواق فى رمضان» !!!
    هكذا تحدث الدكتور على المصيلحى وزير التضامن الاجتماعى عقب افتتاحه لمعرض مستلزمات رمضان والمدارس بمدينة نصر
    ولم يكتف د.مصيلحى بهذا التصريح الحاسم والحازم والباتر، بل أضاف أن الأسعار لن تشهد ارتفاعا جديدا خلال شهر رمضان المبارك، وأن الحكومة اتخذت إجراءات حاسمة لتوفير كميات كبيرة من السلع، وتثبيت الأسعار وضبط الأسواق!
    كان هذا بالضبط ملخصا لما نشرته الزميلة «المساء» صباح الأحد الماضى، لكن المفاجأة الغريبة هى مانشرته الزميلة «الجمهورية» فى نفس اليوم عن نفس المناسبة حين كتبت تحت عنوان «التجار بدلوا الأسعار بعد زيارة الوزير»، أما تفاصيل ما جرى فكان على النحو التالى: «أبدى زوار معرض مستلزمات رمضان والمدارس الذى تقيمه وزارة التضامن الاجتماعى استياءهم من العارضين الذين قاموا باستبدال لوحات الأسعار التى أعلنوها خلال زيارة د.على المصيلحى وزير التضامن للمعرض بلوحات أخرى تشمل أسعارا أعلى ، استنجد المواطنون بالوزير قبل خروجه من المعرض وأصروا على الشراء فى وجوده لعدم تغيير الأسعار مرة أخرى».
    تصريح د.على المصيلحى وموقف المواطنين كلاهما يستحق التأمل والدهشة!تصريح د.المصيلحى متفائل بأكثر مما ينبغى، ففى نفس اللحظة التى قال فيها تصريحه «الحكومة قادرة على ضبط الأسواق»، اكتشف المواطنون فى نفس اللحظة والمكان أن التجار والعارضين الذين استقبلهم الوزير ووعدوه بتثبيت الأسعار قد خدعوه، وبمجرد أن غادر المعرض غيروا لافتات الأسعار التى رآها الوزير، وكانت تعلن عن أسعار رخيصة ووضعوا لافتات تعلن عن الأسعار الأعلى للمنتجات.
    وإذا كان هؤلاء التجار قد خدعوا الوزير وأقنعوه عبر مسرحية هزلية بأنهم يبيعون بأسعار رخيصة، فماذا سيفعل هؤلاء التجار مع الناس الغلابة، حيث لا سند لهم، ولا ظهر، ولا وزير سيزور الحى، حيث يتابع بنفسه برنامج الحكومة لضبط الأسواق. الناس لا تهمها تصريحات المسئولين عن وقف وضبط الأسعار الفلتانة، ولا يهمها هذه البرامج التليفزيونية، حيث يتحدث المسئول الفلانى أو العلانى عن الغلابة والوقوف معهم ومناشدة التجار بألا يرفعوا الأسعار، ولا يصدقوا ذلك المسئول المتعالى الذى يتحدث عن سلبية المواطنين وضرورة أن يقاطعوا كل تاجر جشع طماع.
    وإذا كانت الحكومة بكل الهمة والنشاط لا تتوانى عن مطاردة بائع متجول يبيع بطاطا أو بطاطس أو تصادر «فرشة» بائعة عجوز تبيع مناديل ورقية وأمشاطا وكبريتا، لأنها تخالف التسعيرة وتمص دم الناس، أتمنى على الحكومة بكل أجهزتها ومسئوليها وأدواتها أن تمارس نفس الهمة والنشاط على الكبار، والكبار قوى، من المحتكرين والجشعين والطماعين الذين جعلوا حياة الغلابة أغلب من الغُلب! وإذا كانت الحكومة قادرة على مطاردة بائع صحف ومصادرة بضاعته لأنه خالف القانون فهى بالقطع قادرة على نفس الشىء مع تاجر أكبر ومحتكر أكبر!! رشاد كامل رئيس تحرير صباح الخير


    المصدر : صباح الخير


    _________________
    سبحان الله الحمد لله لااله الا الله والله اكبر Very Happy

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 26 سبتمبر 2018, 3:38 pm